Category: Prayer (Salaat)
Fatwa#: 41473
Asked Country: Malta

Answered Date: Nov 15,2018

Title: Miscellaneous Salat/Fasting queries

Question

I have four questions pertaining to various aspects of Ibadah.

1.      If a Muqeem misses one Rakat behind Musafir Imam, how does he complete prayer? The Lahiq Rakats or Masbuq Rakat first?

2.      At an all-female school with a large population, jumuah was held for only women and led by a woman. Was their salat valid?

3.      Can someone do Kaffarah of Sawm before the actual Qadha of that broken fast?

4.      If in a certain town, the only person doing Itikaf is a woman, will this absolve everyone of Sunnah Kifayah?

Answer

In the Name of Allah, the Most Gracious, the Most Merciful.

As-salāmu ‘alaykum wa-rahmatullāhi wa-barakātuh.

1.      A Muqim who is praying behind a Musafir Imam in a four rakat prayer will complete two rakats after the Imam without Qirat as he is like a Lahiq. However, if he misses one rakat with the Musafir Imam, he will have to complete the prayer with three rakats. In the first two of these three rakats, he will not perform Qirat whereas in the third he will perform Qirat.[1]

2.      Their Jum’ua was not valid. They must perform the Zuhr prayer.[2]

3.      The Kaffara of 60 days can be performed before the Qadha of the broken fast.[3]

4.      A woman’s I’tikaf in her home will suffice in absolving the community of Sunnah Kifaya.[4][5]

And Allah Ta’āla Knows Best

Tahmid Chowdhury

Student Darul Iftaa

New York, USA

Checked and Approved by,

Mufti Ebrahim Desai.



[1]

فتح القدير ج١ ص٣٩٢ ط دار الفكر

 

وأما المسبوق اللاحق وهو الذي اقتدى بعدما صلى الإمام بعد الصلاة ركعة مثلا ثم تأخر عنه لنوم أو زحمة ولم يجد مكانا فإنه يبدأ في القضاء بما أدرك الإمام فيه ثم بما سبق به

 

غنية المتملي ص٤٦٩ ط مكتبة رشيديه

 

والأصل أن اللاحق يصلي على ترتيب صلاة الإمام، والمسبوق يقضي ما سبق به بعد فراغ الإمام

 

[2]

بدائع الصنائع ج١ ص٢٦٨ ط دار الكتب العلمية

 

وأما صفة القوم الذين تنعقد بهم الجمعة فعندنا أن كل من يصلح إماما للرجال في الصلوات المكتوبات تنعقد بهم الجمعة فيشترط صفة الذكورة والعقل والبلوغ لا غير، ولا تشترط الحرية والإقامة حتى تنعقد الجمعة بقوم عبيد أو مسافرين ولا تنعقد بالصبيان والمجانين والنساء على الانفراد 

 

[3]

خلاصة الفتاوى ج١ ص٢٥٢ ط مكتبة رشيدية

 

تقديم الكفارة على القضاء هل يجوز؟ سئل القاضي الإمام عن هذا قال يجوز 

 

فتح القدير ج٢ ص٣١٢ ط دار الفكر

 

تقديم الكفارة على القضاء؟ قيل: يجوز وهو ظاهر

 

[4]

الإنصاف في حكم الاعتكاف لعبد الحي اللكنوي ص٣١ ط دار البشائر الإسلامية

 

قلت: ما يخطر بالبال هو أن الاعتكاف وإن كان سنة مؤكدة لكنه سنة كفاية على ما ورد فترك الخلفاء في زمنهم لا يقدح في شيء لان أزواج النبي صلى الله عليه وسلم كن يعتكفن بعد إنتقاله في بيوتهن لما أخرجه البخاري ومسلم والنسائي وأبو داود والترمذي عن عائشة: "أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يعتكف العشر الأواخر من رمضان حتى قبضه الله تعالى ثم اعتكف أزواجه من بعد"،فكفى اعتكافهن رافعا للاثم اللازم بترك ألسنة المؤكدة والله أعلم

 

التعليق الممجد على موطأ محمد ج٢ ص٢٢٤ ط دار القلم

 

قال مالك: فكرت في الاعتكاف وترك الصحابة له مع شدة اعتنائهم واتباعهم الأثر فأراهم تركوه لشدته. انتهى. قال السيوطي في "التوشيح": وتمامه أن يقال: مع اشتغالهم بالكسب لعيالهم والعمل في أراضيهم، فيشق عليهم ترك ذلك وملازمتهم للمسجد. انتهى. قلت: هو مع تمامه ليس بتمام، لعدم كونه وجها لترك سنة من سنن النبي صلى الله عليه وسلم، والأولى أن يقال إن الاعتكاف في العشر من رمضان وإن كان سنة مؤكدة لكنه على الكفاية لا على العين، وقد كانت أزواج النبي صلى الله عليه وسلم بعده يعتكفن فكفى ذلك 

 

فتاوى محمودية ج١٥ ص٢٧١ ط مكتبة محمودية

 

نابالغ مکلف نہیں اس پر گناہ نہیں- عورت مسجد میں اعتکاف نہ کرے، بلکہ اپنے مکان میں ایک جگہ متعین کر کے وہیں اعتکاف کرے- کسی نے بھی نہ کیا تو سب بالغ ترک سنت کے وبال میں گرفتار ہونگے 

 

[5]

مجمع الأنهر ج١ ص٢٥٥ ط دار إحياء التراث العربي

 

وقيل سنة على الكفاية حتى لو ترك أهل بلدة بأسرهم يلحقهم الإساءة وإلا فلا كالتأذين

 

حاشية الطحطاوي على الدر المختار ج١ ص٤٧٣ ط مكتبة رشيديه

 

(قوله أي سنة كفاية) إذا قام بها البعض ولو فردا سقطت عن الباقين

 

رد المحتار ج٢ ص٤٤٠ ط دار الفكر

 

(قوله ذكر) قيد به وإن تحقق اعتكاف المرأة في المسجد ميلا إلى تعريف الاعتكاف المطلوب لأن اعتكاف المرأة فيه مكروه كما يأتي بل ظاهر ما في غاية البيان أن ظاهر الرواية عدم صحته لكن صرح في غاية البيان بأنه صحيح بلا خلاف كما في البحر وقد يقال قيد به نظرا إلى شرطية مسجد الجماعة فإنه شرط لاعتكاف الرجل فقط والأول أولى لقوله بعده أو امرأة في مسجد بيتها تأمل

DISCLAIMER - AskImam.org questions
AskImam.org answers issues pertaining to Shar'ah. Thereafter, these questions and answers are placed for public view on www.askimam.org for educational purposes. However, many of these answers are unique to a particular scenario and cannot be taken as a basis to establish a ruling in another situation or another environment. Askimam.org bears no responsibility with regards to these questions being used out of their intended context.
  • The Shar's ruling herein given is based specifically on the question posed and should be read in conjunction with the question.
  • AskImam.org bears no responsibility to any party who may or may not act on this answer and is being hereby exempted from loss or damage howsoever caused.
  • This answer may not be used as evidence in any Court of Law without prior written consent of AskImam.org.
  • Any or all links provided in our emails, answers and articles are restricted to the specific material being cited. Such referencing should not be taken as an endorsement of other contents of that website.