Category: Misc. Fiqh
Fatwa#: 40459
Asked Country: United States

Answered Date: Sep 01,2018

Title: Omitting Taraweeh in congregation for Tasbeeh.

Question

I made a habit to read tasbeeh daily which takes me 1.5 hours at night after isha. I really dont want to miss a single night. My question is since Ramzan is approaching and I have to do taraweeh.  I cannot do both tasks because both take a lot of time.  Can I omit taraweeh and do tasbeeh and pray taraweeh by myself at home? Will it be considered a bidah?

 

Jizakllah. 

Answer

In the Name of Allah, the Most Gracious, the Most Merciful.

As-salāmu ‘alaykum wa-rahmatullāhi wa-barakātuh.

You should shape your habit according to the dictates of Shariah. Do not make Shariah subordinate to your habit.

 

Shariah encourages performing Taraweeh in congregation. [1]  

 

You should adjust the time for your Tasbeeh and make it at another time. If need be, you may adjust the duration of Tasbeeh in Ramadan and continue with the duration after Ramadan.     

 

And Allah Ta’āla Knows Best 

Rabiul Islam

Student Darul Iftaa
Detroit, Michigan, USA

Checked and Approved by,
Mufti Ebrahim Desai.



[1]  الدر المختار وحاشية ابن عابدين (رد المحتار) (2/ 45 م: دار الفكر-بيروت)

 

كتاب الصلاة. [باب الوتر والنوافل]

(والجماعة فيها سنة على الكفاية) في الأصح، فلو تركها أهل مسجد أثموا إلا لو ترك بعضهم، وكل ما شرع بجماعة فالمسجد فيه أفضل قاله الحلبي.

•---------------------------------•

(قوله والجماعة فيها سنة على الكفاية إلخ) أفاد أن أصل التراويح سنة عين، فلو تركها واحد كره، بخلاف صلاتها بالجماعة فإنها سنة كفاية، فلو تركها الكل أساءوا؛ أما لو تخلف عنها رجل من أفراد الناس وصلى في بيته فقد ترك الفضيلة، وإن صلى أحد في البيت بالجماعة لم ينالوا فضل جماعة المسجد وهكذا في المكتوبات كما في المنية وهل المراد أنها سنة كفاية لأهل كل مسجد من البلدة أو مسجد واحد منها أو من المحلة؟ ظاهر كلام الشارح الأول. واستظهر ط الثاني. ويظهر لي الثالث، لقول المنية: حتى لو ترك أهل محلة كلهم الجماعة فقد تركوا السنة وأساءوا. اهـ.

 

وظاهر كلامهم هنا أن المسنون كفاية إقامتها بالجماعة في المسجد، حتى لو أقاموها جماعة في بيوتهم ولم تقم في المسجد أثم الكل، وما قدمناه عن المنية فهو في حق البعض المختلف عنها. وقيل إن الجماعة فيها سنة عين فمن صلاها وحده أساء وإن صليت في المساجد وبه كان يفتي ظهير الدين. وقيل تستحب في البيت إلا لفقيه عظيم يقتدى به، فيكون في حضوره ترغيب غيره. والصحيح قول الجمهور إنها سنة كفاية، وتمامه في البحر.

 

فتاوی قاسمیہ (جلد: 8 ص: 265-264  مکتبہ: اشرفیہ، دیوبند الھند، یوپی (انڈیا) حضرت مولانا مفتی شبّیر احمد القاسمی خادم الافتاء والحدیث جامعہ قاسمیہ مدرسہ شاہی مراد آباد، الھند  

 

کتاب الفتاوی (جلد: 2 صفحہ: 411 مکتبہ: زمزم پبلشرز) مولانا خالد سیف اللہ رحمانی

 

آپ کے مسائل اور انکا حل (جلد: 4 ص: 163 مکتبۂ لدھیانوی بنوری ٹاؤن کراچی) حضرت مولانا محمد یوسف لدھیانوی شہید رحمہ اللہ تعالی

 

تراویح کی جماعت کرنا کیسا ہے؟

 

ص 196: اکیلے تراویح ادا کرنا کیسا ہے؟

 

 

 

 

DISCLAIMER - AskImam.org questions
AskImam.org answers issues pertaining to Shar'ah. Thereafter, these questions and answers are placed for public view on www.askimam.org for educational purposes. However, many of these answers are unique to a particular scenario and cannot be taken as a basis to establish a ruling in another situation or another environment. Askimam.org bears no responsibility with regards to these questions being used out of their intended context.
  • The Shar's ruling herein given is based specifically on the question posed and should be read in conjunction with the question.
  • AskImam.org bears no responsibility to any party who may or may not act on this answer and is being hereby exempted from loss or damage howsoever caused.
  • This answer may not be used as evidence in any Court of Law without prior written consent of AskImam.org.
  • Any or all links provided in our emails, answers and articles are restricted to the specific material being cited. Such referencing should not be taken as an endorsement of other contents of that website.