Category: Jurisprudence and Rulings (Fiqh)
Fatwa#: 37677
Asked Country: Costa Rica

Answered Date: Jan 24,2017

Title: Can a woman cut her hair?

Question

I would like to find out if it is permitted for a woman to get her
hair in different lengths for the pleasure of her husband?
I know that there is a hadith that mentions something to the effect
that do not shave a part of the head and leave a part..However, my
husband , being a student of knowledge explained that his ustaad told
him, that this refers to shaving a part and leaving the rest of the
head with hair...and this hadith doesn't prohibit cutting the hair in
different lengths for a female...I am abit confused...Please explain mufti...Jazakallah

Answer

In the Name of Allah, the Most Gracious, the Most Merciful.

As-salāmu ‘alaykum wa-rahmatullāhi wa-barakātuh.

According to the Ḥanafῑ Madhab, in general, it is impermissible for a woman to cut her hair.

In exceptional situations, a woman may refer to a Mufti for a ruling.[1]

The ruling that it is impermissible for a woman to cut her hair has been recorded from the early Ḥanafῑ Fuqahā as well as the latter Ḥanafῑ Fuqahā.

Abū Layth Al Samarqandῑ (d.373 AH) writes in Fatāwā Al Nawāzil:

وَسُئِلَ أَبُوْ بَكْرٍ عَنِ امْرَأَةٍ قَطَعَتْ شَعْرَهَا قَالَ عَلَيْهَا أَنْ تَسْتَغْفِرَ اللهَ وَتَتُوْبُ إِلَيْهِ وَلَا تَعُوْدُ إِلَى مِثْلِهَا قِيْلَ لَهُ فَإِنْ فَعَلَتْ بِإِذْنِ زَوْجِهَا قَالَ لَا طَاعَةَ لِمَخْلُوْقٍ فِيْ مَعْصِيَةِ اللهِ قِيْلَ لَهُ لِمَ لَا يَجُوْزَ لَهَا أَنْ تَقْطَعَ شَعْرَهَا قَالَ لِأَنَّهَا شَبَّهَتْ نَفْسَهَا بِالرِّجَالِ وَقَدْ قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لَعَنَ اللهُ الْمُتَشَبِّهَاتِ مِنَ النِّسَاءِ وَالْمُتَشَبِّهِيْنَ مِنَ الرِّجَالِ لِأَنَّ الشَّعْرَ لِلنِّسَاءِ وَاللِّحْيَةَ لِلرِّجَالِ قَالَ وَلَا يَحِلُّ لِلرَّجُلِ أَنْ يَقْطَعَ لِحْيَتَهُ فَكَذَلِكَ لِلْمَرْأَةِ  

“Abū Bakr [Al Iskāf Al Balkhῑ (d.333 AH)] was asked regarding a woman who cuts her hair, he said, “it is necessary for her to seek forgiveness from Allah and repent to Him, and to avoid repeating such an action”. It was asked of him, “what if she does this (cuts her hair) with the permission of her husband?” He replied, “there is no obedience for the creation in the disobedience Allah”. It was asked of him, “why is it impermissible for her to cut her hair?” He replied, “it is because she is resembling herself to men, and the Prophet Ṣallallāhu ‘Alayhi Wasallam has said “may the curse of Allah be upon the imitators [of men] from amongst the women and the imitators [of women] from amongst the men”. This is because the hair [of the head] is for women and the beard is for men”, he continued, “and it is not permissible for a man to cut his beard, and so likewise [is the ruling] for a woman””

[Fatāwā Al Nawāzil, Fātiḥ Istānbūl, ق٦۱, ب][2]

This has been expressly mentioned by the Ḥanafῑ Fuqahā including:

1)    ‘Allāmah Al Walwāljῑ Al Ḥanafῑ (d.540 AH)[3] in Fatāwā Al Walwāljiyyah

2)    Nāṣir Al Dῑn Al Samarqandῑ (d.556 AH) in Al Multaqa Fil Fatāwā Al anafiyyah[4]

3)    ‘Alῑ ibn Abῑ Bakr Al Murghῑnānῑ (d.593 AH) in Mukhtārāt Al Nawāzil[5]

4)    Al Qāḍῑ Al Ghaznawῑ Al Ḥanafῑ (d.593 AH) in Al āw Al Quds[6]

5)    ‘Allāmah Ṭāhir Al Bukhārῑ (d. post 600 AH) in Khulāah Al Fatāwā[7],

6)    ‘Allāmah Muḥammad Al Kurdῑ Al Bazāzῑ (d.728 AH) in Fatāwā Al Bazāziyyah[8]

7)    Ibn Nujaym Al Miṣrῑ (d.970 AH) in Al Bar Al Rāiq[9]

8)    ‘Allāmah Ḥaṣkafῑ (d.1088 AH) in Al Dur Al Mukhtār[10]

9)    ‘Allāmah Ṭaḥṭāwῑ (d.1231 AH) in āshiyah Al aḥṭāw ‘Alā Al Dur Al Mukhtār[11]

10) Ibn ‘Abidῑn Al Shāmῑ (d.1252 AH) in Rad Al Mutār[12]

11) Maulānā Ashraf ‘Alῑ Al Thānwῑ (d.1362 AH) in Imdādul Fatāwā[13]

12)   Muftῑ Ẓafar Aḥmad Al ‘Uthmānῑ (d.1394 AH) in Imdādul Akām[14]

13)   Muftῑ ‘Abdul Raḥῑm Al Lājpūrῑ (d.1393 AH) in Fatāwā Ramiyyah[15]

And Allah Ta’āla Knows Best 

Mu’ādh Chati

Student Darul Iftaa
Blackburn, England, UK

Checked and Approved by,
Mufti Ebrahim Desai.

 

 



[1] الإنقاص الكثير: والمقصود به أن تأخذ المرأة من شعرها قدرا كبيرا حتى تكون مثل الرجل فإذا وصل إلى هذا الحد فقد أصبح رأس المرأة شبيها برأس الرجل وللمرأة خصوصياتها وتقمصت صفة الرجل أو خرج فيه الرجل عن خصوصيته وتحلى بخصوصية المرأة فقد تشبه أحدهما بالآخر وفي ذلك ورد عن ابن عباس قال "لعن رسول الله صلى الله عليه وسلم المتشبهين من الرجال بالنساء والمتشبهات من النساء بالرجال" واللعن لا يكون إلا على أمر حرام ومن ثم فإنقاص المرأة من شعرها قدرا كبيرا حتى تصير كالرجل حرام والعلة في ذلك هي تشبه المرأة بالرجل

تغيير خلق الله, مفهومه, مجالاته, ضوابطه وأحكامه الشرعية لزرواتي رابح (47) دار ابن حزم

                           

[2] فتاوى النوازل لأبي ليث السمرقندي ت373ه (ق٦۱/ب( فاتح استنبول 

 

 

 [3]المرأة إذا حلقت رأسها إن فعلت لوجع أصابها لا بأس به وإن فعلت تشبها بالرجل يكره لأنها ملعونة

الفتاوى الولوالجية ت540ه (349/2) دار الكتب العلمية 

 

[4] لا يحل للمرأة قطع شعرها كما لا يحل للرجل قطع لحيته وكذلك لو أذن الزوج في القطع لا يجوز لها 

الملتقط لناصر الدين السمرقندي ت556ه (102) دار الكتب العلمية

                                                                                                                               

[5] امرأة حلقت رأسها لوجع أصابها لا بأس به وإلا فهو مكروه

مختارات النوازل للمرغيناني ت593ه (411) مكتبة الإرشاد

 

[6] وحلق شعر المرأة لوجع أو مرض يجوز ولغير ضرورة لا يجوز

الحاوي القدسي للغزنوي ت593ه(d.593 AH) (323/2) دار النوادر

 

[7] ولو قطعت شعرها عليها أن يستغفر الله تعالى

خلاصة الفتاوى لطاهر البخاري ت بعد 600ه (52/2) مكتبة رشيدية

 

[8] ولو قطعت شعر نفسها عليها الإستغفار

الفتاوى البزازية (138/1) دار الكتب العلمية

 

[9] وإذا حلقت المرأة شعر رأسها فإن كان لوجع أصابها فلا بأس به وإن حلقت تشبها بالرجال فهو مكروه

البحر الرائق لإبن نجيم المصري ت970ه (205/8) ايج ايم سعيد

 

 [10] وفيه قطعت شعر رأسها أثمت ولعنت زاد في البزازية وإن بإذن الزوج لأنه لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق، ولذا يحرم على الرجل قطع لحيته، والمعنى المؤثر التشبه بالرجال  - الدر المختار

 (قوله والمعنى المؤثر) أي العلة المؤثرة في إثمها التشبه بالرجال فإنه لا يجوز كالتشبه بالنساء حتى قال في المجتبى رامزا: يكره غزل الرجل على هيئة غزل النساء

رد المحتار (407/8) ايج ايم سعيد

 

[11] (قوله أثمت) محمول لي ما إذا قصدت التشبه بالرجال وإن كان لوجع أصابها فلا بأس به كذا في الهندية عن الكبرى ويدل على هذا التقييد المعنى الذي ذكره

حاشية الطحطاوي على الدر المختار (203/4) مخطوط

 

 [12] وفيه قطعت شعر رأسها أثمت ولعنت زاد في البزازية وإن بإذن الزوج لأنه لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق، ولذا يحرم على الرجل قطع لحيته، والمعنى المؤثر التشبه بالرجال  - الدر المختار

 (قوله والمعنى المؤثر) أي العلة المؤثرة في إثمها التشبه بالرجال فإنه لا يجوز كالتشبه بالنساء حتى قال في المجتبى رامزا: يكره غزل الرجل على هيئة غزل النساء

رد المحتار (407/8) ايج ايم سعيد

 

[13]  امداد الفتاوی (228/4) مکتبہ دار العلوم کراچی

 

[14] اس میں کسی کو کلام نہیں کہ عورتیں بوقت ضرورت اپنے بالوں کو کتر کر کس قدر کم کرسکتی ہیں چنانچہ حج میں عورتوں کے لۓ قصر بقدر انملۃ جائز بلکہ تحلل کے لۓ ضروری ہے۔ ۔ ۔ پس ازواج مطہرات کے بال کمی کے بعد بھی مردوں کے بالوں سے ممتاز اور زیادہ تھے اور ان کو کم کرنے کا منشا بھی ضرورت اور ترک زینت تھی...

الدليل على الجواب: قال سفيان بن عيينة كان نساء رسول الله صلى الله عليه وسلم في معنى المعتدات وللمعتدة السكنى فجعل لهن البيوت ما عش ولا يمكن رقابها اهـ ذكر السيوطي في الخصائص له في تفسير قوله تعالى وقرن في بيوتكن وقوله صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع لنسائه هذه الحجة ثم ظهور الحصر وقال النووي الوفرة الشيع وأكثر من اللمة واللمة ما يلم بالمنكبين من الشعر قاله الأصمعي وقال العياض رحمه الله ولعل أزواج النبي صلى الله عليه وسلم فعلن هذا بعد وفاته صلى الله عليه وسلم لتركهن التزين واستغنائهن من تطويل الشعر وتخفيفا لمؤنة رؤسهن إلى أن قال وهو متعين ولا يظن بهن فعله في حياته صلى الله عليه وسلم في شرح حديث أبي سلمة بن عبد الرحمن قال دخلت على عائشة أنا وأخوها من الرضاعة فسألته عن غسل النبي صلى الله عليه وسلم إلى قوله وقال أزواج النبي صلى الله عليه وسلم يأخذ من شعورهن حتى تكون كالوفرة اهـ

پس اس حدیث سے اگر استدلال ہوسکتا ہے تو صرف اس پر استدلال ہوسکتا ہے کہ بیوہ عورت کو جائز ہے کہ اپنے سر کے بال زیادہ لمبے نہ کرے بلکہ وفرہ کے قریب کردے اور وفرہ کے جو معنی ہم نے بیان کئے ہیں نووی نے اسی کو ترجیح دی ہے اور گو اس کے معنی ہیں اور بھی اقوال ہیں مگر جب احتمال پیدا ہو گیا تو اس کے خلاف پر استدلال نہیں ہوسکتا إذا جاء الإحتمال بطل الإستدلال

امداد الاحکام (355/4) مکتبہ دار العلوم کراچی

 

[15] سوال: اگر کسی عورت کے چوٹی کے بال بڑے چھوٹے ہوں تو ان کو برابر کرنے کے لۓ بال کاٹنا کیسا ہے؟ بعض عورتیں اپنی لڑکیوں کے بال بطور فیشن کاٹنی رہتی ہیں اس کا کیا حکم ہے؟

جواب: بال قدرۃ چھوٹے بڑے ہوتے ہیں اس میں کوئی برائی کی بات نہیں ہے کاٹنے سے چوٹی چھوٹی ہوگی لہذا بال نہ کاٹے جائیں چھوٹی بچیوں کے بال بھی بطور فیشن کاٹنا ممنوع ہے

فتاوی رحیمیۃ (119/10) دار الاشاعت

 

عورت کے زیادہ لمبے بال کاٹ کر کم کرنا؟

جواب: گھنے اور لمبے بال عورتوں اور بچیوں کے لۓ باعث زینت ہیں آسمانوں پر فرشتوں کی تسبیح ہے سبحان من زين الرجال باللحى وزين النساء بالذوائب ۔ ۔ ۔ لہذا بالوں کو چھوٹا نہ کیا جاۓ البتہ اتنے بڑے ہوں کہ سرین سے بھی نیچے ہوجائیں اور عیب دار معلوم ہونے لگیں تو سرین سے نیچے والے حصہ کے بالوں کو کاٹا جاسکتا ہے

فتاوی رحیمیۃ (120/10) دار الاشاعت

 

DISCLAIMER - AskImam.org questions
AskImam.org answers issues pertaining to Shar'ah. Thereafter, these questions and answers are placed for public view on www.askimam.org for educational purposes. However, many of these answers are unique to a particular scenario and cannot be taken as a basis to establish a ruling in another situation or another environment. Askimam.org bears no responsibility with regards to these questions being used out of their intended context.
  • The Shar's ruling herein given is based specifically on the question posed and should be read in conjunction with the question.
  • AskImam.org bears no responsibility to any party who may or may not act on this answer and is being hereby exempted from loss or damage howsoever caused.
  • This answer may not be used as evidence in any Court of Law without prior written consent of AskImam.org.
  • Any or all links provided in our emails, answers and articles are restricted to the specific material being cited. Such referencing should not be taken as an endorsement of other contents of that website.