Category: Fasting (Sawm)
Fatwa#: 29678
Asked Country: United States

Answered Date: Nov 17,2018

Title: Does vomiting break the fast?

Question

Assalam u alaikum

When I was in the 9th grade during ramadan I vomited as I was not well. I thought puking breaks the fast. The first aid nurse gave me some pills and I took it thinking that my fast is nullified. I do not remember if I was a baaligh at that time. Could you please tell me if I need to do a kaffarah ? Unintentionally vomitting does not break the fast right ?

Answer

In the Name of Allah, the Most Gracious, the Most Merciful.

As-salāmu ‘alaykum wa-rahmatullāhi wa-barakātuh.

In principle, vomiting unintentionally or intentionally less than a mouthful will not invalidate the fast. (A mouthful is that which cannot be kept in the mouth but with difficulty).

Only vomiting a mouthful or swallowing the vomit will break the fast.

Kaffarah will be compulsory if the fast was broken intentionally. [i]

In the query, if the vomit was mouthful, then your fast was invalidated without kaffarah necessary upon you. Only qadha will have to be kept of that fast.


And Allah Ta’āla Knows Best

Mahmood Baig

Student Darul Iftaa

Jeddah, KSA

Checked and Approved by,
Mufti Ebrahim Desai.

 


[i]  الدر المختار وحاشية ابن عابدين (رد المحتار) (2/ 414)

(وإن ذرعه القيء وخرج) ولم يعد (لا يفطر مطلقا) ملأ أو لا (فإن عاد) بلا صنعه (و) لو (هو ملء الفم مع تذكره للصوم لا يفسد) خلافا للثاني (وإن أعاده) أو قدر حمصة منه فأكثر حدادي (أفطر إجماعا) ولا كفارة (إن ملأ الفم وإلا لا) هو المختار (وإن استقاء) أي طلب القيء (عامدا) أي متذكرا لصوم (إن كان ملء الفم فسد بالإجماع) مطلقا (وإن أقل لا) عند الثاني وهو الصحيح، لكن ظاهر الرواية كقول محمد إنه يفسد كما في الفتح عن الكافي (فإن عاد بنفسه لم يفطر وإن أعاده ففيه روايتان) أصحهما لا يفسد محيط (وهذا) كله (في قيء طعام أو ماء أو مرة) أو دم

 

النتف في الفتاوى للسغدي (1/ 157)

وَالسَّابِع عشر الْقَيْء اذا رَجَعَ وَدخل حلقه قهرا

 

النتف في الفتاوى للسغدي (1/ 159)

الْكَفَّارَة فِي الصّيام

قَالَ وَوُجُوب الْكَفَّارَة من ثَلَاثَة أوجه

1 - من الاكل وَالشرب

 2 وَالْجِمَاع وَهُوَ التقاء الختانين امنى اَوْ لم يمن والاكل وَالشرب يقدر بِقدر مَا تغتدى بِهِ النَّفس اَوْ يَقع موقع التَّدَاوِي فاذا فعل اُحْدُ هَذِه الثَّلَاث مُتَعَمدا تلْزمهُ الْكَفَّارَة

 

النتف في الفتاوى للسغدي (1/ 159)

مَا يكفر بِهِ

قَالَ وَالْكَفَّارَة من ثَلَاثَة اشياء

1 - اما عتق رقبه

2 أَو صَوْم شَهْرَيْن مُتَتَابعين

3 - واما اطعام سِتِّينَ مِسْكينا

وَهُوَ مُخَيّر فِي هَذِه الثَّلَاثَة ايها شَاءَ فعل فِي قَول ابي عبد الله وَفِي قَول ابي حنيفَة واصحابه هُوَ على التَّرْتِيب لَا على التَّخْيِير. . . ..

 

البحر الرائق شرح كنز الدقائق (6/ 195)

( قوله أو قاء وعاد لم يفطر ) لحديث السنن { من ذرعه القيء ، وهو صائم فليس عليه القضاء ، وإن استقاء فليقض } وإنما ذكر العود ليفيد أن مجرد القيء بلا عود لا يفطر بالأولى وأطلقه فشمل ما إذا ملأ الفم أو لا ، وفيما إذا عاد وملأ الفم خلاف أبي يوسف والصحيح قول محمد لعدم وجود الصنع ولعدم وجود صورة الفطر ، وهو الابتلاع ، وكذا معناه ؛ لأنه لا يتغذى به بل النفس تعافه .

 

البحر الرائق شرح كنز الدقائق (6/ 199)

( قوله ، وإن أعاده أو استقاء أو ابتلع حصاة أو حديدا قضى فقط ) أي أعاد القيء أو قاء عامدا وابتلع ما لا يتغذى به ، ولا يتداوى به عادة فسد صومه ولزمه القضاء ، ولا كفارة عليه ، وأطلق في الإعادة فشمل ما إذا لم يملأ الفم ، وهو قول محمد لوجود الصنع وقال أبو يوسف : لا يفسد لعدم الخروج شرعا ، وهو المختار فلا بد من التقييد بملء الفم وأطلق في الاستقاء فشمل ما إذا لم يملأ الفم ، وهو قول محمد ، ولا يفطر عند أبي يوسف ، وهو المختار لكن ذكر المصنف في كافيه أن ظاهر الرواية كقول محمد : وإنما لم يقيد الاستقاء بالعمد كما في الهداية لما قدمه أن النسيان لا يفطر وما في غاية البيان أن ذكر العمد مع الاستقاء تأكيد ؛ لأنه لا يكون إلا مع العمد مردود ؛ لأن العمد يخرج النسيان إن متعمدا لفطره لا متعمدا للقيء فالحاصل أن صور المسائل اثنا عشر

 

مراقي الفلاح شرح نور الإيضاح (ص: 254)

 أو استقاء ولو دون ملء الفم في ظاهر الرواية وشرط أبو يوسف ملء الفم وهو الصحيح أو أعاد ما ذرعه من القيء وكان ملء الفم....

 

اللباب في شرح الكتاب: ص105، مط البشرى

 

فتاوی زکریا: ۳/ ۲۸۹، ۲۹۰

قے ہونے سے روزہ کا حکم

 

 

 

 

DISCLAIMER - AskImam.org questions
AskImam.org answers issues pertaining to Shar'ah. Thereafter, these questions and answers are placed for public view on www.askimam.org for educational purposes. However, many of these answers are unique to a particular scenario and cannot be taken as a basis to establish a ruling in another situation or another environment. Askimam.org bears no responsibility with regards to these questions being used out of their intended context.
  • The Shar's ruling herein given is based specifically on the question posed and should be read in conjunction with the question.
  • AskImam.org bears no responsibility to any party who may or may not act on this answer and is being hereby exempted from loss or damage howsoever caused.
  • This answer may not be used as evidence in any Court of Law without prior written consent of AskImam.org.
  • Any or all links provided in our emails, answers and articles are restricted to the specific material being cited. Such referencing should not be taken as an endorsement of other contents of that website.